الضعف الجنسي عند الرجال

ثبت علميا إن الأشخاص الذين لا يعانون من الضعف الجنسي بأنهم يتمتعون بصحة جيدة فالانتصاب الطبيعي أفضل مقياس للصحة العامة حيث حوالي 52%من الرجال يعانون من درجة من درجات الضعف الجنسي في المرحلة العمرية ما بين 40-70 سنة (17% خفيفة ،25% متوسطة ،10% شديدة) فالعجز الجنسي حالة تزداد مع تقدم العمر لكن ليس حتميا أن يصاب الرجل بالعجز الجنسي مع تقدم العمر. ونظرا لحساسية الموضوع فقد يشعر المريض بالخجل والإحراج ويفضل عدم الخوض فيه وربما يتجاهله ولا يلجا إلى استشارة الطبيب حيث إنه يعتبر الحديث والإفصاح مساس لخصوصياته وربما حتى لا يحبذ الحديث ومناقشة الأمر مع زوجته مما قد يجعل الزوجة تعتقد إنه عدم اهتمام مما يزيد في تفاقم المشكلة لذا ينصح من يعاني من الضعف الجنسي الذهاب إلى الطبيب المختص وأخذ الاستشارة والعلاج.

كما نود أن ننبه إن بداية الضعف الجنسي قد تكون مؤشر للإصابة ببعض الأمراض قبل أن تكتشف لدى بعض الأشخاص مثل السكرى، ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع الدهون بالدم.

أهم أسباب الضعف الجنسي:

  • داء السكري
  • ارتفاع ضغط الدم
  • ارتفاع نسبة الدهون بالدم
  • السمنة
  • التدخين
  • قلة ممارسة الرياضة
  • بعض الأدوية (أدوية علاج الضغط مثل مدرات البول، (B-blocker)، مضادات الاكتئاب والأدوية النفسية).
  • وهناك أسباب أخرى تشمل (بعض الأمراض العصبية، جراحة البروستات، الفشل الكلوي، نقص هرمون الذكورة).
  • الأسباب النفسية وتمثل نسبة قليله وعاده ما تكون لدي الأشخاص الأصغر سناّ.

التشخيص:

في حالة تشخيص هذه الحالات نستخدم التقييم المبسط ويشمل:

  • أخذ تاريخ طبي وجنسي مفصل للمريض.
  • فحص سريري مفصل ويكون التركيز على أمراض البروستات، تشوهات في القضيب أعراض نقص هرمون الذكورة، حالات القلب، الجهاز الدموي، الجهاز العصبي).
  • عمل بعض التحاليل المخبرية (تحليل السكر، الدهون، الذكورة)

الـعلاج:

  • تحديد الأسباب الممكن علاجها حيث يحصل تحسن بنسبة 30% عند الأشخاص الذين يعانون من السكر والضغط وارتفاع الدهون عند ضبطها.
  • المساهمة في تثقيف المرضي.
  • استخدام بعض الأدوية المساعدة مثل((PDE5 Inhibitors و تشمل ليفترا (Vardenafil) ، فياجرا  (Sildenafil)سيالس أو سنافي (Tadalafil)مع العلم أن جميع هذه الأدوية لها نفس ألية العمل مع اختلاف مدة تأثير العلاج و بداية تأثير العلاج و علاقتها بالمأكولات الدسمة فيفضل تناولها بعد الأكل بساعتين أو قبل الأكل بنصف ساعة للحصول على الأثر المطلوب كما نود أن نذكر أن الأشخاص اللذين يستخدمون الأدوية التي تحتوي النيترات (Nitrats) يحضر عليهم استخدام أي من هذه الأدوية وأخذ الحيطة لمن يتعاطون أدويه الألفا بلوكر (Alpha-Blockers)
  • حقن تعطي في القضيب إذا لم يستجيب المريض للأدوية المساعدة وهذه تؤخذ عند الحاجة ومفعولها مؤقت.
  • استخدام أجهزه الشفط Vacuum Devices
  • زراعة الأجهزة المعوضة Penile Prosthesis

ونود أن نذكر ببعض المواد الطبيعية التي يستفيد منها الأشخاص التي حالتهم خفيفة أو متوسطة حيث إنها تساعد في تعزيز وتنشيط عملية الانتصاب مثل

  • الشكولاتة (Dark Chocolate)
  • التوت (العليق، الأحمر، البري)
  • عصير الرمان
  • الأفوكادو
  • الموز
  • البيض
  • الكيوي
  • القهوة
  • المكسرات
  • الأسماك خصوصا الدسمة مثل السالمون.

ماهي أفضل الطرق لتحسين الأداء الجنسي؟

إن ضعف الانتصاب بالإضافة إلى كونه يسبب مشكلة في العلاقة الزوجية فإنه يعتبر مؤشر باكر (إنذار مبكر) للأمراض القلبية إذ يحدث ضعف الانتصاب قبل حدوث تلك الأمراض بسنوات عديده وتفسير ذلك إن تصلب الشرايين وانسدادها أول ما يصيب الشرايين الصغيرة كشرايين القضيب كما إن ضعف الانتصاب قد يحدث قبل عدة سنوات من حدوث داء السكري

تسعة قواعد طبيعية لتحسن الأداء الجنسي عند الرجال:

  1. تناول التوت وخاصة التوت الأسود (Black Berry): إن تناول الفواكه الداكنة مثل التوت بأنواعه حيث إنها غنية بمواد تسمي (Anthocyanins) وهي عبارة عن مضادات أكسدة قوية لها دور فعال في الانتصاب حيث إنها تهاجم الجذور الحرة (Free Radicles) التي إذا ارتفع مستواها بالدم تقوم بتخفيض مستوي النيتريك أوكسيد (Oxide Nitric) والتي تعتبر من أهم مادة مسؤولة في عمليه الانتصاب.
  2. الإقلاع عن التدخين: إذا كنت مصر على الاستمرار في التدخين وقبلت أن تكون عرضة لأمراض القلب، جلطة الدماغ، سرطان الرئة، سرطان المثانة فكيف لو أصبت بالضعف الجنسي في شبابك بالإضافة لهذه الأمراض الخطيرة التي تكون سبب في موتك مبكرا. إن التدخين يؤدي إلى أذية على مستوي الشرايين الصغيرة كشرايين القضيب وبالتالي إلى ضعف الانتصاب والدراسات الجديدة تؤكد إن إقلاع الرجال عن التدخين في سن الخمسين أو قبل ذلك يمكن أن يؤدي إلى الأثر السلبي للتدخين بنسبه عالية. كما إن الأبحاث في الكلية الملكية للجراحين بإيرلندا أكدت إن الأسماك تحتوي على حمض أميني يسمي(Taurine)يلعب دورا هاما في تخفيض الضرر الحاصل على الشرايين الناجمة عن التدخين. كما أن تناول كوبين من عصير الجريب فروت قد يقلل من تأثير التدخين على الجسم.
  3. محاولة تخفيف التوتر النفسي قدر الإمكان: إن التوتر النفسي(Stress)يؤدي إلى إطلاق مادة الإيينفرن (Epinephrine) وهي تؤدي إلى تصلب الشرايين.
  4. معالجة الشخير (Snoring): بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الشخير يعانون من نقص الأوكسجين خلال النوم إن جميع أنسجة الجسم تحتاج إلى الأوكسجين وأنسجة القضيب حساسة لنقص الأوكسجين والشخير يؤدي إلى حرمان تلك الأنسجة من الأوكسجين لذلك ننصح بمعالجة الشخير عند الطبيب المختص.
  5. تناول الشكولاتة السوداء (Dark-Chocolate): هذه الشكولاتة تحتوي على مواد تسمي(Epicatechins)و(Flavonoids) وهذه المواد تؤدي إلى إطلاق مواد كيماوية تلعب دورا في ارتخاء الشرايين أثناء الانتصاب.
  6. تخفيض مستوي الأستروجين(Estrogen) بالدم: عند الرجال البدينين يزداد تحول التستوستيرون(Testosterone) هرمون الذكورة إلى أستروجين(Estrogen)هرمون الأنوثة في الخلايا الدهنية وهذا يلعب دورا سلبياَ في حدوث الانتصاب حيث يرتفع (مستوي هرمون الأنوثة الأستروجين بالدم وينخفض هرمون الذكورة التستوستيرون) وبالتالي إنقاص وتخفيض الوزن يلعب دورا إيجابيا في هذا المجال.
  7. الوخز بالإبر الصينية: يفيد في حالات الانتصاب ذات المنشاء النفسي لأنه في هذه الحالات يكون هناك عدم توازن بين الجهاز العصبي الودي ونظير الودي والوخز بالإبر يفيد بإعادة هذا التوازن.
  8. تقوية عضلات الحوض: حوالي 40% من الأشخاص الذين يمارسون تمارين الحوض يوميا لمدة 6 شهور يستعيدون نشاطهم الجنسي.
  9. الأدوية: بالنسبة للأشخاص الذين يستخدمون بعض الأدوية والتي تؤثر على الانتصاب يجب مراجعة الطبيب المختص لاستبدالها بأدوية بديلة غير مؤثرة على الانتصاب.

هذا مع تمنياتنا بدوام الصحة و العافية للجميع

د/ حمود على المطرفي
استشاري طب الذكورة والعقم والمسالك البولية

SiteLock