Please enable JavaScript to view the comments powered by Disqus.
هرمون أف أس أتش FSH
2015-01-20
28092
مشاهدات

المقدمة

لفهم العلاقة بين المبيض وهرمون أف أس أتش وبين مخزون الإباضة وانتظام الدورة نحتاج إلى الوقت، والصبر والتواصل المستمر.

ولوضوح الرؤية ولإعطاء الفرصة الكافية وحفاظا على وقتكم ووقت الطبيب الذي لا يتسع له وقت العيادة تم أنشاء هذه الصفحة تحت إشراف د. حمد الصفيان استشاري طب التكاثر، ومتابعة استشاريين واستشاريات المركز، وبخبرات مراكز ابحاث دولية.

التعريف

هرمون أف أس أتش FSH

يعني هرمون استحثاث وتنشيط الإباضة وتفرزه الغدة النخامية في منطقة الرأس بالجمجمة الواقعة تحت العصب البصري وينتقل الهرمون عبر الدم إلى المبيض لاستحاث المبيض وتنشط مجموعة من البويضات قد تصل إلى العشرين ولكن واحدة أو اثنتان فقط تنضج، البويضة الناضحة بدورها تفرز هرمون استروجين E2 ليوقف الغدة النخامية من إفراز المزيد من هرمون الـ أف أس أتش (FSH) الذي عادة لا يزيد عن 10 وحدات قياسية، حيث أنه أدى مهمته لهذا الشهر.

عند عدم استجابة المبيض وعدم نضوج أي بويضة لأي سبب تستمر الغدة النخامية في إفراز المزيد من هرمون أف أس أتش ويتعدى 10 وحدات قياسية (حيث أنه لم يتلقى اشارة من المبيض والبويضة عبر هرمون الأستروجين بالتوقف) وقد يستجيب المبيض في بعض الحالات عند زيادة نسبة هرمون أف أس أتش إلى 15 أو 20 وحدة في بعض الحالات.

 

وصول هرمون أف أس أتش إلى أكثر من 20 وحدة قد يرجع سبب ذلك إلى عدة عوامل منها:

1.                 عند عدم وجود بويضات في المبيض “مثلا عند سن اليأس الطبيعي بعد سن معين (تتراوح من عمر 45-52 سنه".

2.                 عدم وجود المبيض الذي أزيل جراحيا أو خلقيا.

3.                 عند تناقص مخزون البويضات أو انعدامها في الحالات التالية:

·                  الحالات الوراثية والتاريخ العائلي لبعض الحالات.

·                  الحالات الخلقية (أثناء تخلق الجنين في الرحم).

·                  قلة او ندرة تدفق الدم للمبيض أي لا يصل الهرمون بكميات مناسبة حيث أنه ينتقل عبر الدم.

·                  التعرض للعلاجات الكيماوية أو الإشعاعية.

·                  سن اليأس المبكر الغير المفسر.

وهذه الحالات يصعب علاجها في الوقت الحاضر.

حالة فشل المبايض المبكر او سن اليأس المبكر premature ovarian failure : POF
ويمكننا ان نقول ضمنا انه يؤدي الى التبكير بحلول سن اليأس رغم وجود فرق بين مرحلة سن اليأس ومرض الفشل المبكر للمبايض حيث لا توجد أبداً دورة شهرية في حالة سن اليأس لكن قد توجد دورة شهرية كل شهرين أو ثلاثة أشهر في حالة الفشل المبكر للمبايض
وهذه الحالة  لم يتم التعرف الدقيق على اسباب واضحة ومؤكدة لها وهناك احتمالات لوجود الأسباب الجينية او الوراثية
وهذا يجعل باب الأمل مفتوحا للوصول الى علاج ناجع حتى الآن له لكن باب الأمل لا يغلق ابدا فكثير من الأمراض كانت بلا علاج بالأمس وأصبح لها اليوم علاج حاسم بعد معرفة السبب ولعلك تعرفين مرض السل أو الدرن فقد كان هذا المرض مرضا يحكم على من أصيب به بالموت المؤكد ولكن مع اكتشاف الميكروب المسبب ثم المضادات الحيوية المناسبة له انتهت اسطورة هذا المرض واصبح مثله مثل غيره من الأمراض التي يمكن علاجها ببروتوكول علاجي معين.
وحالة فشل المبايض المبكر يأتي عند بعض النساء بدون دورة شهرية بتاتا وقد يكون عند بعض النساء هناك دورة كل عدة أشهر
هناك حالات لا يستهان بها من ناحية العدد حدث لها شفاء ذاتي بدون وضوح في الأسباب وحملت هذه الحالات وهذا ليس كلامي انما الكلام منقول عن دراسة نشر مختصرها في موقع Pub med   وهو الموقع الطبي العلمي المعتمد الشهير
والنص الذي يمكنك استخلاصه من الدراسة  باللغة الإنجليزية كما هو :
Although POF was once thought to be permanent, a substantial number of patients experience spontaneous remissions
وترجمة هذا النص بالعربية هو : (( بالرغم من داء فشل المبايض المبكر الغير مفسر والذي كان يعتقد يوما ما انه مرض دائم ومزمن إلا أن عددا لا يستهان به من الحالات حدث لها شفاء ذاتي.

حالة المبيض المقاوم resistant ovarian syndrome: ROS:

هذه حالات نادرة أقل من 10 بالمئة من حالات ارتفاع هرمون  FSH عند الفتيات أو للمرأة في منتصف العمر أي أقل من الأربعين ، تكون هناك مخزون محدود من البويضات لكن تحدث إباضة مفاجأءه وغير متوقعه يصعب التنبؤ بموعدها.

ويؤدي بعضها إلى الحمل.

ولكننا على ثقة  أن شاء الله في أن الطب سيجد حلولا بمجرد التعرف على اسباب المرض فكثير من الأمراض لم يكن لها سبب معروف ثم اكتشفت اسبابها وبمجرد اكتشاف اسبابها أمكن الوصول الى علاجها كما سبق ذكرها.

ولك ان تتخيلي الكم الكبير من الأبحاث والسباق مع الزمن الذي يبذله الباحثون للتعرف على اسباب هذا الداء ومن ثم الوصول الى علاج له فاستبشري خيرا فما زالت لديك فرصة في عمرك لهذا الأمر ومن يدري لعل اكتشاف العلاج يكون قريبا

ولكن هناك خطوط علاجية عريضة يجب ان تنتبهي لها وتقومي بها حفاظا على صحتك وهي :

·                  العلاج الهرموني التعويضي  Hormone replacement therapy وذلك منعا لحدوث هشاشة في العظام حيث يكون هذا العلاج الهرموني التعويضي مكونا من الأستروجين ونسبة من البروجستيرون او البروجستيرون المصنع المسمى بروجستين ومن الضروري تحت أشراف طبي مباشر .

·                  تناول فيتامين D والكالسيوم.

·                  قياس مستوى هرمونات الغدة الدرقية وتناول العلاج المكمل لهرمونات الغدة الدرقية تجنبا  لحدوث مشاكل بالغدة الدرقية وذلك حسب ما سيشير اليك به الأخصائيات والاستشاريات المتابعات لحالتك.

·                  التأكد من خلوك من داء أديسون وهو من امراض المناعة التي توجد بنسبة 3% عند مرضات الفشل المبكر للمبايض  وهذا المرض يجب التعرف عليه عبر طبيبك

أسئلة متكررة                                                                                                                 

ماهي أهمية تقيم مخزون البويضات لدى المرأة؟

مخزون البويضات مرتبط بقدرة المرأة على الإنجاب ، فكلما زاد مخزون البويضات زاد قدرة ومدة المرأة على الإنجاب .

هل يرتبط مخزون البويضات بعمر المرأة؟

نعم يرتبط ارتباطا وثيقا.

                 الأنثى الجنين في رحم الأم في الشهر الخامس 4 مليون بويضة.

                 مخزون البويضات عند الولادة 2 مليون بويضة تقريبا.

                 يتناقص  مخزون البويضات شهريا لتؤدي وظائفها المتعددة والعامة في الحياة .

                 تصل إلى 400,00 بويضة فقط في سن 12 سنه.

وظائفها الهامة تشمل:

1.                 تكون شخصية المرأة بظهور علامات أنوثتها والدورة الشهرية.

2.                 الحفاظ على سلامة ونظارة المرأة والبشرة والشعر.

3.                 الحفاظ على سلامة العظام من الهشاشة.

4.                 الحماية من الأرق والمحافظة على التركيز والذاكرة.

كم ينشط من البويضات شهريا في الحالات الطبيعية؟

                 معدل20 بويضة تقريبا لدى أغلب النساء. واحدة فقط يتم اختيارها.

                 وهي لا تعوض لذا من تملك 400,00 بويضة قد تكفيها 40 سنه، أي من سن البلوغ 12 سنه إلى سن انقطاع الطمث 40 سنه.

                 من لديها مخزون أقل تقل المدة إلى الأربعينات أو حتى إلى الثلاثينات وما يقرن بانقطاع الطمث المبكر ( سن اليأس المبكر).

كيف يمكن قياس مخزون المبيضين؟

                 تحاليل دم اليوم الثاني من الدورة.

                 هرمون أف أس أتش FSH

                 بالإضافة إلى الـ اتش LH

                 استروجين E2

                 اشعة صوتية داخلية أو خارجية للمبيضين لإحصاء عدد البويضات " الأصل “في مراحل مبكرة

                 الطبيعي في حدود 4 – 12 بويضة

                 أكثر من 12 يعتبر فرط في العدد مثل تكيس المبايض PCO

                 أقل من 4 يعتبر المخزون قليلا.

ما هو هرمونAMH؟

هرمون AMH يوجد في المراحل المبكرة في الجنين وبعد الولادة يوجد عند الذكور في مرحلة الطفولة والبلوغ والرجولة.

أما بالنسبة للإناث يوجد في مرحلة البلوغ والنضوج.

تفرزه خلايا المبيض لتنشيط وزيادة فاعلية البويضات في مراحلها التكوينية الأولى وهو الذي يسبب عمل هرمون FSHوهو الهرمون الرئيسي لتنضيج البويضات.

لذا يعتقد الباحثون أن قياس هرمون AMH له دلائل على مخزون البويضات وتنضجيها أدق من دلائل هرمون FSH. يقاس بتحليل الدم في أي وقت من الشهر لا يشترط وقت معين.

ويسعي الباحثون من الاستفادة من هذا الهرمون لعلاج حالات التي تصيب المبيض مثل تكيسات المبيض والبطانة المهاجرة والخلايا النشطة التي تسبب تليف للرحم والمبيض

واغلب نتائج الأبحاث والدراسات تشير أن هرمون AMHالمتدني قد يفسر حالات عدم استجابة المبيض للمنشطات في عمليات الحقن الصناعي والحقن المجهري

حيث أن هناك علاقة مباشره بين انخفاض نسبة الهرمون مع انخفاض معدلات الاستجابة للمبيض مما حدي بعض المراكز لإجراء تحليل AMH قبل البدء بالعلاجات .

 

مداخلات الزوار

س: انا اعاني من عدم نزول الدورة الشهرية حتى الأن وعمري 16 سنة وانا البنت الوحيدة لولادي أرجو إفادتي.

ج: مثل هذه الحالة والتي هي تأخر نزول الدورة الأولي تحتاج إلى زيارة عيادة متخصصة في أمراض الغدد والبلوغ وطب النساء في سن البلوغ لإخذ التفاصيل المرضية الدقيقة وإجراء التحاليل والفحوصات الإكلينيكية الازمة ، فتتعدد الاسباب لأكثر من 10 حسب الحالة، والتي تتراوح من اضطرابات هرمونية بسيطة أو انسداد  خلقي في الجهاز التناسلي الذي يمنع نزول الدورة الشهرية، إلى الحالات الأصعب من تأخر البلوغ والدورة الشهرية إلى الاختلالات واضطرابات كرزميه  يصعب الإجابة عليها في مدة قصيرة، لكن ننصح بزيارة العيادات المتخصصة بهذا الشأن لتدارك الحالة في مراحل مبكرة لتفادي حدوث اضرار في المراحل المستقبلية كي ضمور المبيض وغيرها. 

تجارب تبعث الامل                                

المريضة نرمز لأسمها (أضواء) عمرها 28 سنه متزوجة منذ6 سنوات وصل هرمون أف أس أتش إلى20 وحدة، الدورة الشهرية غير منتظمة كل 3-6 أشهر تم تخفيض هرمون أف أس أتش لأقل من 10 خلال 6 أشهر متواصلة، مستعينة بقراءة القرآن والاستغفار ثم استخدام حبوب (بريمباك سي) وحملت عن طريق عملية الحقن المجهري وأنجبت توأم.

من فضل ربي ودعواتي للجميع بالتوفيق والذرية الصالحة

تجارب ومقترحات عامة

زيادة تدفق الدم إلى المبيضين يساعد على تنشيط الإباضة وتخفيض هرمون أف أس أتش بالطرق التالية

·        الرياضة                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                       

·        اليوجا

·        المساج

عوامل تساعد على تصريف المواد السامة من الجسم عبر الجهاز الكلوي

·        تخفيف المنبهات (التدخين)

·        تقليل الملح

·        العلاج الصيني 

عوامل عامة من مبدأ البويضة السليمة في الجسم السليم  

·        التغذية السليمة

·        الإكثار من السوائل

·        لتركيز على الأكلات النباتية

·        الأدوية (Ant oxide )

·        الفيتامينات.

هناك عوامل بيئية تشمل:

·          الهواء الذي نستنشقيه.

·          الماء الذي نشربه

·          نوعية المحيط الذي نعيش فيه كلما كان صحي أفضل كلما قلت نسبة حدوث اليأس المبكر والتي لها ارتباط مباشر بالعوامل النفسية والبيئية.

الجديد والابحاث

اكتشاف مؤشرات هرمونية تتوقع توقيت سن اليأس للسيدات

نجح باحثون من جامعة ميتشغان الأميركية في تحديد بعض المؤشرات الهرمونية التي تساعد على توقع التوقيت الذي ستصل فيه المرأة لمرحلة سن اليأس أو كما يطلق عليها البعض مرحلة انقطاع الطمث. وقالت ماري فران سوارز، الأستاذ بمدرسة " U-M " للصحة العامة، قسم علم الأوبئة :" تزودنا المعلومات التي توصلنا إليها، بخريطة طريق تكشف لنا عن الطريقة السريعة التي تنتقل من خلالها السيدات عبر عناصر حياتهن الإنجابية المختلفة ".

وفحص الباحثون في دراستهم التغييرات التي تحدث بشكل طبيعي في ثلاث مؤشرات حيوية مختلفة عبر الحياة الإنجابية لأكثر من 600 سيدة : وهي هرمونات (FSH) وهرمون (AMH) وهرمون (انهيبين بي ). ووجد الباحثون أن المؤشر (AMH) يصل لمعدلات منخفضة للغاية أو لمستوى لا يمكن قياسه وذلك قبل دخول مرحلة الحيض النهائية بخمس سنوات.

وأوضحت سوارز أن هذا الانخفاض يشير إلى منعطف خطير تقل فيه البويضات على الأرجح عند السيدات ، حيث تصبح خصوبتها عرضة للتساؤلات علي نحو متزايد. كما وجد الباحثون ان التغيرات التي تطرأ على تركيزات هرموني (AMH) و (انهيبين بي ) يمكن الاعتماد عليها كوسائل تنبؤية بالتوقيت الذي قد تصل فيه المرأة لسن اليأس.

كما عثر الطاقم البحثي أيضا ً على تغيرات في هرمون (FSH) ، واستعانوا بالمعلومات التي توصلوا إليها لتحديد مراحل إنجابية مختلفة. وعن طريق عمر المرأة ومستوي هرمون (FSH) في الدم، تمكن الباحثون من وصف أربعة مراحل مختلفة تحدث للمرأة بدءا ً من آخر مراحلهم الإنجابية حتى وقت فترتهم الحيضية الأخيرة.

وأضافت سوارز :" يحتاج الأشخاص بالفعل لمعلومات عن المدة والتوقيت الذي سأصل فيه لمرحلتي الحيضية النهائية. والآن يمكننا البدء في القول أنه إذا كان لدى المرأة مستوي معين من هرمون (FSH) مقترن بعمرها، فان هذا احتمال بأن تكون تلك المرأة في تلك المرحلة الإنجابية. لدينا أخيرا ً أعداد كافية من النساء اللواتي يتطورن على مدى فترة زمنية طويلة لوصف عملية إنجاب الشيخوخة. "

روابط مفيدة

موقع عن الأبحاث والمجلات والكتب الطبية

·                  http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed

موقع عن الطب البديل

·                  http://www.maturemotherskit.com

‪Google+‬‏